أرشيف يوم: 2014/10/06

احتفالات الشعب الصومالي بعيد الأضحى المبارك

images (2) خرج الشعب الصومالي صباح يوم السبت إلى شوارع العاصمة مقديشو ليقيم احتفالات عيد الأضحى المبارك، وجابت العائلات الطرق والشوارع وهم يرتدون أجمل مالديهم من اللباس، ومتطيبن بأزكى ما لديهم من العطور.

وبعد أن أدى الشعب صلاة العيد انتشر الشباب والشيوخ والأطفال وهم في نشوة غامرة من الفرح بمناسبة العيد، يتبادلون التحايا والتهاني ” كل عام وأنتم بخير” ، “عيد سعيد” وغيرها من الكلمات التي تعبر بالفرح.

 

وبمثل هذا اليوم يسرع الشعب الصومالي إلى ذبح الأضاحي اقتداء بسنة المصطفى محمد – صلى الله عليه وسلم. لمن تتيسر له ذلك. لأنه صلى الله عليه وسلم أمرنا بالإحسان إلى المساكين ليفرحوا مع إخوانهم المسلمين، وليكف السائلimages (1) عن السؤال، حيث أمرنا المصطفى إلى تقسيم الأضحية إلى ثلاثةأقسام ثلث الأضحية يطعم المسلم أهله و ثلث يهديها لجيرانه  ويتصدق الثلث الأخير على الفقراء، كما علمنا الرسول الكريم.

 

هكذا الشعب الصومالي يتواعد في مثل هذه الأيام إلى أكل اللحوم أكثر من أي مناسبة أو عيد أخرى بخلاف عيد الفطر المبارك الذي يميل الشعب برمته إلى أكل الحلويات المختلفة.

وهناك العديد من المسارح ما يعبر الشعب المسلم عن أفراحه في يوم العيد، ومن هذه المسارح مشهد تتلهف الأنظار إليه بكثرة عشاقه ورواده ألا وهو الخروح إلى شاطئ ليو في شمال شرقي العاصمة.

 وبالرغم من المخالفات الأخلاقية والشرعية كالإختلاط والسفور وإطلاق عنان النفس في جو من النشوة العامرة بحكم التواجد الأنثوي الكبير فضلا عن الشبان، ما يدعو إلى الفواحش الظاهرة والباطنة.???????????????????????????????

وهناك تقام مختلف أنواع اللهو والطرب إلى جانب جمع والتقاط الصور التذكارية للأصحاب والأهل.     

وكذلك من المسارح التي يتجمع حوله الشعب في أيام العيد وهم في أجمل مظهرالمحطات الإذاعية المحلية المختلفة، حيث يتوافد الكثير من هواة الإعلام والصحافة بالذات وغيرهم من الفئة الناضجة من الشباب إلى تلك المحطات لإرسال التحايا والتهاني إلى ذويهم وزملائهم عبر الإذاعات أو التلفزيون.      

 أعاه الله علينا وعلى الشعوب الإسلامية أعيادا واعيادا بالإيمان بالله وحب الخير للجميع والتماس البركة للأهل والأولاد….. آمين

تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال …??????????????????????????????? ??????????????????????????????? ??????????????????????????????? ??????????????????????????????? ???????????????????????????????downloaddownload (1)???????????????????????????????

الصومال: استعادة “براوي” من حركة الشباب انتصار عظيم

مقديشو (الإصلاح اليوم) –xiiraneee

قال رئيس الوزراء الصومالي، عبد الولي شيخ محمد إن استعادة مدينة بَراوي الساحلية جنوب مقديشو بيد القوات الصومالية والإفريقية إنجاز كبير للحملة العسكرية التي تشنها القوات في البلاد منذ أشهر ضد مقاتلي حركة الشباب.

ووصف عبد الولي في مؤتمر صحفي عقده ظهر اليوم الاثنين في مقديشو، استعادة مدينة بَرَاوي بالانتصار العظيم للحكومة والمجتمع الصومالي بعد سنوات طويلة كانت بيد من وصفهم بالأعداء، متوجها بالشكر والتهنئة إلى القوات الصومالية والإفريقية.

وقال رئيس الوزراء الصومالي إن هناك مهاما جساما تنتظر الحكومة الصومالية بعد تحرير المدينة، مشددا على أهمية إيصال مساعدات غذائية وطبية لإعادة الحياة الطبيعة في المدينة التي عانت من أزمات إنسانية خطيرة أثناء حكم الشباب للمدينة.

وقال رئيس الوزراء الصومالي عبد الولي شيخ محمد “أدعو العالم إلى نظرة الجيش الصومالي بعين أخرى والمساهمة في بنائه، لأن هذا مصلحة المنطقة فحركة الشباب عدوة للمنطقة وللعالم أجمع”.

وكانت مدينة براواي الواقعة على بعد 200 كلم جنوب مقديشو، أكبر معقل لحركة الشباب في جنوب الصومال، وكانت وفق المراقبين نقطة تواصل الحركة مع العالم الخارجي باعتبارها تضم مرفأ مهما، وكانت تستخدم أيضا لتصدير الفحم إلى العالم.

المصدر: العربية نت

قوات نيوزيلندية واسترالية تضبط شحنة مخدرات كبيرة قبالة الصومال

مقديشو ( الإصلاح اليوم) –images (3)

ضبطت قوات نيوزيلندية واسترالية شحنة مخدرات كبيرة أثناء عملياتها لمكافحة القرصنة قبالة سواحل الصومال، وفقا لما ذكره جيش الدفاع النيوزيلندي في بيان اليوم (الاثنين).

ووجدت شحنة الحشيش التي تقدر بنحو 245 مليون دولار أمريكي على متن مركب شراعي سحبته الفرقاطة الأسترالية أتش أم أيه أس توومبا بمساعدة طائرة نيوزيلندية طراز بي-3 كيه 2 من مياه البحر العربي الى القرن الإفريقي.

وتمكن طاقم فريق توومبا بعد أربعة أيام من الطقس السيئ من إعتلاء القارب وبعد بحث مضن عثر الفريق على متنه 5588 كيلوغرام من حشيش في أكياس من الخيش، وفقا للبيان.

يذكر أن القوات تعمل تحت قيادة قوة المهام المشتركة150 بقيادة البحرية الباكستانية، وهي بعثة مشتركة من القوات البجرية مكلفة بإجراء عمليات تأمين بحرية لمنع الإرهابيين من استخدام البحار كوسيلة للهجوم أو نقل الأسلحة أو الأفراد أو المواد غير المشروعة.

المصدر: شبكة الصين

القوات الصومالية تسيطر على مدينة ساحلية استراتيجية

مقديشو (الإصلاح اليوم) –Baraawe

سيطرت القوات الصومالية مدعومة بقوات الإتحاد الافريقي على مدينة براوة، آخر معاقل جماعة حركة الشباب الإسلامية المحصنة على الساحل الصومالي.بحسب مسؤولين صوماليين.

بيد أن الاتحاد الأفريقي قال لبي بي بي سي إن القوات المشتركة لم تسيطر كليا بعد على المدينة، وإن قوات الاتحاد الافريقي أوقفت مدرعاتها وأسلحتها الثقيلة في ضواحيها.

وتقع براوة على بعد 220 كيلومترا إلى الجنوب الغربي من العاصمة مقديشو، وظلت بعيدة عن سيطرة الحكومة المركزية منذ 23 عاما.

ويقول الاتحاد الافريقي إن جماعة الشباب استخدمت براوة قاعدة لشن هجماتها على العاصمة الصومالية.

وأفاد سكان في المدينة إن العديد من المسلحين الموالين للقاعدة قد بدأوا في الانسحاب من المدينة، التي تعد ميناء رئيسا الجمعة.

وقال الحاكم الاقليمي في المنطقة عبد القادر محمد نور “إن الوضع هادئ، فالمسلحين فروا قبل وصول القوات إلى المدينة”.

وقد فقدت جماعة الشباب السيطرة على العديد من المدن والبلدات الشهر الماضي، لكنها ما زالت تسيطر على مساحات واسعة في المناطق الريفية.

ويقول مراسل بي بي سي إيمانويل إغونزا إن هذه الانباء تمثل ضربة مهمة لجماعة الشباب لأنهم استخدموا براوة كطريق للتزود بالأسلحة والطعام وكمركز لتجارة الفحم المربحة.

وياتي فقدان براوة، التي كانت تحت سيطرة الشباب لست سنوات ماضية، بعد شهر واحد من مقتل زعيم الجماعة أحمد عبدي غوداني في غارة جوية أمريكية قرب المدينة.

كما استهدفت الغارات الجوية الأمريكية قياديين بارزين آخرين للمسلحين في مناطق حوالي براوة.

وتطالب الجماعة، التي يقدر عديد مسلحيها بـ 5000 مقاتل، باسقاط الحكومة الصومالية المدعومة من الامم المتحدة وفرض نسخة متشددة من الشريعة الاسلامية في المناطق التي تسيطر عليها الشباب.

المصدر: بي بي سي

إحتفالية بتكريم أول أيام عيد الأضحى المبارك

DSC03871مقديشو (الإصلاح اليوم) –

نظمت الحركة الإسلامية في القرن الأفريقي (الإصلاح) صباح يوم السبت احتفالية بمناسبة عيد الأضحى المبارك بمقرها الرئيس في العاصمة مقديشو، وذلك من أجل مشاركة أفراح الشعب الصومالي في ذلك اليوم.

وقد انطلقت المناسبة الخاصة بتكريم اليوم الأول من أيام عيد الأضحى المبارك بجوّ يسوده السرور والحبور.

وكان قد شارك الإحتفال قادة الحركة الإسلامية في القرن الأفريقي (الإصلاح )، إلى جانب دعاة ومسئولين حكوميين وشخصيات بارزة من جميع شرائح المجتمع الصومالي.DSC03872

وقد تبادل المشاركون أثناء الإحتفال أطراف الحديث في جو مفعم بالحماس والطموح في المستقبل، حيث النكات وطرائف الحديث.

وكانت مشاركة عنصر الشباب بارزة في المناسبة، حيث كانت توجهاتهم وأفكارهم تنصب تماما على التنبؤ بمستقبل واع بمصالح الأمة الصومالية في القريب العاجل.

 وكذلك استشهاد القصص النادرة لبعث الهمم ومنع اليأس والإحباط كانت الصفة السائدة للمشاركين.

وقد اختتمت الإحتفالية بالساعة العاشرة صباحا ولسان حال الجميع يقول ليت العام كله كان عيدا ليرسم الأفراح والسلامة في عيون وصدر الصوماليين. DSC03868