أرشيف يوم: 2014/10/30

الصومال تفرج رهائن من أيدي القراصنة الصومالية

مقديشو (الإصلاح اليوم) –badmaaxiin-hindi-ah-280x175

أقلعت قبل قليل مروحية خاصة من مطار دوس مريب في محافظة جلجدود وسط الصومال، على متنها سبعة هنود كانوا محتجزين لدى قراصنة صومالية في منطقة حرر طيري.

وتشير المصادر الرسمية بأن الصومال توسطت بإفراج هؤلاء الرهائن من أيدي القراصنة، وأرسلت طائرة خاصة اليوم كي تقلهم إلى العاصمة مقديشو ليتم إيصال بلادهم بعد أربع سنوات من المعاناة والمصير المجهول.

والجدير بالذكر أن السفينة التي كان الطاقم على متنها أفرجت عنها بعد أن استلمت القراصنة الفدية المطلوبة، كما طلبوا الفدية من الطاقم أنفسهم.

 ولكن السلطات الصومالية لم تفصح ما إذا كان القراصنة استلموا أموالا مقابل إفراج الطاقم.

يذكر ان حدّة علميات القرصنة قبالة السواحل الصومالية قد خفت في الآونة الأخيرة، نظرا لتواجد أساطيل حربية أجنية متعددة على طول محيط المياه الإقليمية الصومالية.

 

 

   

 

الرئيس الصومالي يغادر البلاد لمشاركة مؤتمر حول القراصنة

مقديشو (الإصلاح اليوم) –garguurte oo baxaya

سافر الرئيس الصومالي حسن شيخ محمود اليوم إلى دولة الإمارات العربية المتحدة لمشاركة مؤتمر عالمي حول مكافحة القرصنة البحرية في سواحل الصومال.

وقد رافق الرئيس إلى المطار لتوديعه كلا من رئيس البرلمان محمد شيخ عثمان جواري ورئيس الوزراء عبد الولي ومسئولين من الحكومة والبرلمان، وضباط الجيش الصومالي.

وبالرغم من أن وزير خارجية الصومال عبد الرحمن دعالي بيلي قد ألقى خطابه في وقت سابق في المؤتمر إلا أنه من المقرر أن يخطب الرئيس أيضا في المؤتمر، الذي ينعقد في إمارة دبي.

وعلى صعيد آخر أشاد عبد الله بن زايد آل نهيان وزير خارجية دولة الإمارات في الكلمة الإفتتاحية للمؤتمر على جهود الصومال في مكافحة القرصنة البحرية، وقال:  قبل أن نبدأ أود أن أثني على جهود وزير الشؤون الخارجية الصومالي الدكتور عبدالرحمن دعالي بيلي وأن أثني كذلك على ما حققته الحكومة الصومالية من تقدم في ضمان السلام والازدهار لشعب الصومال”.

 وأوضح زايد أن الصومال لعبت بدورها على أكمل وجه كشريك رئيسي في جهود المجتمع الدولي لمحاربة القرصنة، ووعد بأن دولة الإمارات مستمرة بدعم الصومال حتى تتغلب على تلك التحديات.

  

الأمم المتحدة : 3 ملايين شخص بحاجة للمساعدات الإنسانية في الصومال

 مقديشو (الإصلاح اليوم) –  

ban ki moon                                            

أكد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أن نحو 3 ملايين شخص على الأقل في الصومال بحاجة للمساعدات الإنسانية،محذرا من أن الصومال مهدد بالمجاعة.

وأوضح بان كي مون خلال زيارته للعاصمة الصومالية مقديشو اليوم أن هذا الرقم في تزايد، داعيا الجهات المانحة إلى زيادة تبرعاتها لتجنشب مجاعة أخرى في الصومال.

وأضاف أن هناك حاجة إلى ممر آمن للمساعدات الإنسانية في المناطق التي تم تحريرها من سيطرة الحركات المسلحة، معربًا عن شكره للجيش الصومالي وبعثة حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي على تقدمهم ومساهمتهم في سلام واستقرار الصومال.

المصدر: الإقتصادية