أرشيف يوم: 2014/11/01

مقتل قائد وإعتقال عناصر من حركة الشباب في محافظة بكول

مقديشو (الإصلاح ليوم) –alshabaab

قتلت القوات الحكومية في محافظة بكول أحد قادة الشباب في بلدة تسمى بيولي قرب مدينة تييغلو في عملية عسكرية صباح اليوم، حسب مصادر أمنية.

وتقول مصادر من الجيش الصومالي : ان القوات الحكومية قتلت قائدا من حركة الشباب يدعى ورطيري حسين محمد و ألقت القبض على عناصر اخرى كانوا معه.

وأضاف المصدر أن ورطيري متورط تنفيذ علمية قطع رقبة شيخ من علماء منطقة تييغلو مدة حكم الشباب في المنطقة.

كثفت القوات الحكومية علمياتها لا ستئصال جدور حركة الشباب من المناطق التي حررت من أيدي منها مؤخرا.

 

 

 

المانحون الدوليون يتعهدون باستعادة السلام والاستقرار في القرن الإفريقي

مقديشو (الإصلاح اليوم) –horn

تعهدت الأمم المتحدة والبنك الدولي ومانحون دوليون آخرون باستعادة السلام والاستقرار في منطقة القرن الإفريقي المضطربة.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، في مؤتمر صحفي عقب لقائه الرئيس الكيني، أورو كينياتا، الأربعاء: “أود أن أشيد البنك الدولي وشركاء التنمية الآخرين للعمل مع الأمم المتحدة من أجل السلام والاستقرار في القرن الإفريقي”.

والمانحون الدوليون، الذين حضروا اجتماع نيروبي هم البنك الدولي والاتحاد الإفريقي والبنك الإسلامي للتنمية وبنك التنمية الإفريقي والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي.

وناقش الاجتماع الإرهاب في الصومال وكينيا والأزمة في جنوب السودان وانتشار فيروس “إيبولا”، وأشاد الحضور بجهود كينيا الرامية إلى إحلال السلام في المنطقة.

المصدر: المصري اليوم

“فاو” تطالب بجمع 49 مليون دولار لدرء أزمة الصومال

مقديشو (الإصلاح اليوم) –FAO logo

وجهت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة “فاو”، اليوم الجمعة، نداء لجمع 49 مليون دولار، لدرء كارثة أزمة غذائية في الصومال، لتقديم المساعدة إلى نحو 85 ألف من الأسر الأشد عُرضة للخطر “نحو 350 ألف شخص”، ومواصلة دعمها طوال النصف الأول من عام 2015. 

وقالت فاو، في بيان اليوم الجمعة، إن ذلك سينفذ من خلال برامج “النقد مقابل العمل”، وتحسين المدخلات للأسر المزارعة، وإعادة توزيع الماشية على الرعاة المعدمين، وتوزيع الإمدادات الأساسية للصيد في المناطق النهرية الفرعية. 

وأوضحت فاو أنه في أعقاب عدة مواسم متلاحقة من شح الأمطار، فإن أجزاء من جنوب الصومال ستتعرض إلى فيضانات عنيفة، ما سيؤدي إلى مزيد من تفاقم أوضاع الأمن الغذائي. 

وقالت المنظمة إن أكثر من مليون شخص الآن بالصومال في حاجة ماسة إلى المساعدة، بزيادة 20% خلال 6 أشهر فقط، بينما يوجد مليونان إضافيان يتعرض أمنهم الغذائي إلى تهديد مباشر. 

ويقع جزء كبير من الزراعة في الصومال على امتداد نهري جوبا وشبيلي، باعتبارهما الرافدين الوحيدين المستديمين للمياه في الصومال، وينبعان من إثيوبيا، حيث يرد أكثر من 90 % من المياه، ويخشى الخبراء أن تؤدي زيادة مياه الفيضانات إلى تدمير إنتاج المحاصيل.

المصدر: وكالات