أرشيف يوم: 2015/01/31

البرلمان يمنح رئيس الوزراء المهلة الإضافية لاستكمال الحكومة

مقديشو (الإصلاح اليوم) –xildhibaanada...

منح النواب في البرلمان الصومالي مهلة عشرة أيام إضافية بناء على طلب رئيس الحكومة  عمر عبد الرشيد اليوم في خطبته امام النواب.

وكان طلب رئيس الوزراء قد اثار ضجة كبيرة بين النواب إلى ان تدخلت رئاسة البرلمان وحسمت الموقف لصالح رئيس الوزراء.

وتذكر الأنباء من مقر البرلمان الصومالي بأن بعض النواب تحدثوا عن الطلب المقدم من قبل رئيس الوزراء بأنه لم يكن جزء من جدول أعمال الإجتماع اليوم.

وبعد المناقشات صرح رئيس البرلمان محمد شيخ عثمان جواري أن الدستور يعطي رئيس الوزراء 30 يوما لتشكيل حكومة جديدة إذا ما رفضتم منحه المهلة المحددة.

وبناء على طلب رئاسة البرلمان والحاجة الملحة لحسم القضية صوت النواب منح 10 عشرة أيام إضافية لرئيس الوزراء لاستكمال ما تبقى من تشكيل الحكومة.

 

 

عمر عبد الرشيد يطلب مجددا مهلة إضافية لاتمام حكومته

مقديشو (الإصلاح اليوم) –buurane

طالب رئيس الوزراء الصومالي عمر عبد الرشيد في خطبته أمام البرلمان منح مهلة عشرة أيام لاختيار الحقائب الوزارية المتبقية لوزراء أكفاء، مشيرا إلى أن أعضاء الحكومة الجديدة ليست لهم صلات بالخلافات السياسية السابقة.

وتشير الأنباء الواردة من مقر البرلمان ان النواب واجهوا بطلب رئيس الوزراء بالصراخ والفوضى، وتدخل الموقف بعد ذلك رئيس  البرلمان الصومالي محمد شيخ عثمان جواري الذي دعا النواب إلى التزام الهدوء واستماع خطبة رئيس الحكومة وقال:

” لنلتزم الهدوء، رئيس الوزراء يغادر، ونحن نحسم الطلب، اسكتوا أيها السادة…. اسكتوا…” .     

وجُوبهت تشكيلة الحكومة السابقة التي كان قد أعلن عنها عبد الرشيد مطلع الشهر الجاري بمعارضة شديدة من قبل ما يزيد عن 120 نائبا من أصل 275 نائبا في البرلمان الصومالي.

ووفقا لمراقبين حينها، فإن سبب رفض النواب هو أن تلك التشكيلة ضمت شخصيات فشلت في أداء مهامها في الحكومات السابقة.

وأدى شرماركي، يوم الأربعاء 24 من الشهر الماضي، اليمين الدستوري، أمام البرلمان، بحضور رئيس البلاد، حسن شيخ محمود، بعد حصوله على ثقة غالبية النواب.

المجلس الوزاري الجديد يمثل أمام البرلمان للمصادقة وسط إجراءات أمنية مشددة

مقديشو (الإصلاح اليوم) –xildhibaanno

من المقرر أن يقدم رئيس الوزراء عمر عبد الرشيد إلى أعضاء البرلمان الصومالي برنامج حكومته حال مثوله امام النواب اليوم الإثنين للمصادقة، وسط تدابير أمنية مشددة في محيط مقر البرلمان.

و من المتوقع أن يفوز مجلس الوزراء الجديد ذو النسخة الثالثة ثقة البرلمان الصومالي، نظرا لماطرأ في هذه الحكومة من تعديلات جديدة بالإضافة إلى تعيين عدد كبير من النواب في الحكومة والتي من شأنها أن تقلل النقد والمعارضة حسب أراء بعض المحللين السياسيين في مقديشو. 

ومن جانب آخر طالب رئيس الصومال أعضاء البرلمان من مصادقة المجلس الوزراري الجديد، غير انه لا تزال فئة من أعضاء البرلمان يعارضون تشكيلة الحكومة الأخيرة، وبالتالي هددوا بعدم المصادقة عليها.  

نشرت قوات الأمن الصومالية والمخابرات في الطرق المؤدية للبرلمان الصومالي لتفادي وقوع أي تهديد أمني محتمل.

قتل مسلحون صباح اليوم النائب الصومالي عبد الله قيد بري وهو في طريقه إلى مقر البرلمان لحضور جلسة التصويت للحكومة الجديدة لكن مشيئة الله كانت أسرع… نسأل الله له الرحمة والمغفرة. 

الندوة العالمية للشباب الإسلامي: الحماية من التطرّف

مقديشو (الإصلاح اليوم) –nadwah.

دعا صالح بن سليمان الوهيبي، الأمين العام للندوة العالمية للشباب الإسلامي (هيئة إسلامية عالمية تعنى بقضايا الشباب)، إلى توفير الإمكانات وفرص الحياة الكريمة للشباب المسلم، لكي لا يقعوا ضحية استقطاب التيارات المتطرفة أو الإجرامية.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي، مساء أمس الأربعاء، عن “المؤتمر العالمي الـ12 للندوة العالمية للشباب الإسلامي”، الذي يعقد ما بين 29 و31 من الشهر الجاري، بمدينة مراكش (وسط المغرب)، تحت شعار “الشباب في عالم متغيّر”.

وقال الوهيبي إن “الشباب المسلم اليوم يعاني من حرمان كبير في مجالات اقتصادية واجتماعية، ونبدأ في لومهم إذا وقعوا ضحية هذا التوجه أو ذاك”.

وأضاف: “الشباب المسلم يعيش في بلدان كثيرة محرومين من التعليم الأساسي، ويعانون من مستويات فقر وفرص عمل قليلة، ما يجعلهم عرضة للوقوع في يد جماعات إرهابية أو عصابات الجريمة المنظمة، تعمل على تمويلهم”.
وأشار إلى أن اللجنة التحضيرية للمؤتمر تلقت أكثر من 120 بحثاً إلا أنه تم اختيار 42 بحثاً منها، سيتم عرضها خلال المؤتمر، مشيراً إلى أن نتائج البحوث ستعرض خلال جلسات المؤتمر، بالإضافة إلى تخصيص وقت للمناقشة، وعرض تجارب شبابية، حيث “تسلمت اللجنة المنظمة 13 تجربة وتم اختيار 7 منها، وهي عبارة عن تجارب في ميادين محددة”.
ولفت إلى منجزات الهيئة، مثل الزيادة في الدراسات الشبابية ودعم العمل الإسلامي في مجال المرأة المسلمة، مثل دعم إنشاء مجموعة من الاتحادات الطلابية النسائية والمنظمات النسائية في أفريقيا.
كما سيشهد المؤتمر مشاركة علماء وباحثين ومفكرين من أكثر من 95 دولة، بحسب منظميه.

المصدر: العربي الجديد

 

الإتحاد الافريقي يدعو لتشكيل قوة إقليمية قوامها 7500 جندي لقتال بوكو حرام

مقديشو (الإصلاح اليوم) –boko haram

وافق الإتحاد الأفريقي على خطة لتشكيل قوة مشتركة من خمس دول في إطار جهوده الرامية لمكافحة جماعة بوكو حرام المتشددة.

وقالت رئيسة المفوضة الافريقية إن القوة الاقليمية التي اقترحها الاتحاد تتألف من سبعة آلاف وخمسمئة جندي من كلا الجنسين ، ومن المقرر أن تعرض هذه الخطة على مجلس الأمن الدولي لتحظى بالدعم. 

وكان موضوع مواجهة جماعة بوكو حرام على رأس جدول أعمال اجتماع الزعماء والمسؤولين الأفارقة في العاصمة الاثيوبية        

دعا الاتحاد الافريقي الخميس الى تشكيل قوة عسكرية مشتركة من خمس دول قوامها 7500 جندي لقتال جماعة بوكو حرام التي ترتكب “فظاعات لا مثيل لها”، كما اعلنت رئيسة المفوضية الافريقية نكوسازانا دالميني-زوما.
              
وقالت دالميني-زوما في ختام اجتماع لمجلس السلم والامن في الاتحاد عقد عشية قمة لقادة الاتحاد تعقد الجمعة ان “الانتهاكات الفظيعة التي ترتكبها بوكو حرام ووحشيتها التي تفوق الوصف وتجاهلها التام للحياة البشرية وتدميرها المتعمد للممتلكات هي امور لا مثيل لها”
            
واضافت “بالتالي يوصى بأن يسمح دول المنطقة برفع عديد القوة المتعددة الجنسيات الى 7500” جندي.
              
وسيطرت بوكو حرام على مناطق بأسرها في شمال شرق نيجيريا وهي تشن ايضا هجمات عابرة للحدود في الكاميرون في المنطقة المجاورة لكل من تشاد والنيجر.
              
وكانت الدول الاعضاء في حوض بحيرة تشاد (الكاميرون، النيجر، نيجيريا وتشاد) قررت في نهاية 2014 تشكيل قوة مشتركة، تساهم فيها بنين ايضا، وتكون حصة كل من هذه الدول الخمس فيها حوالى 700 جندي، الا ان هذه القوة لم تر النور حتى الآن بسبب خلافات بين لاغوس وجيرانها.
              
وكان الاتحاد الافريقي دعا في 21 كانون الثاني/يناير الى “الانتهاء” سريعا من تشكيل هذه القوة وذلك اثر ارسال تشاد قوة عسكرية كبيرة الى الكاميرون المجاورة لمساعدتها على التصدي لبوكو حرام.

المصدر: الآن 

الأمم المتحدة: أكثر من 38 ألف طفل مهددون بالموت جوعا في الصومال

مقديشو (الإصلاح اليوم) –banner (1)

أكد خبراء الأمم المتحدة الخميس 29 يناير/كانون الثاني أن ما يزيد عن 38 ألف طفل في الصومال مهددون بالموت جوعا، وذلك رغم تحسن الوضع الغذائي في ثلث أراضي البلاد.

وجاء اعلان الخبراء بناء على المعلومات التي جمعتها الأمم المتحدة بعد ثلاث سنوات مضت على جفاف كبير أصاب القرن الإفريقي وأدى، بالإضافة إلى تداعيات الحرب الأهلية، إلى مجاعة مرعبة في الصومال راح ضحيتها أكثر من 250 ألف من مواطنيها.

وبحسب تقرير صدر عن وحدة تحليل الأمن الغذائي والتغذية التابع بالوكالة الأممية ذات الاختصاص (FAO)، فإن أكثر من 731 ألف صومالي، بينهم 203 آلاف طفل، يعانون من سوء التغذية ويواجهون أزمة خطيرة في الأمن الغذائي.

وأشار التقرير إلى أن الإحصاءات الأخيرة تسجل تراجعا – مقارنة مع الوضع القائم قبل ستة أشهر – بسبب الأمطار الغزيرة نسبيا التي تساقطت في الصومال أواخر العام الماضي. مع ذلك فإن حوالي 202600 طفلا في أعمار تقل عن 5 سنوات يعانون من النقص الحاد في التغذية، بينهم 38200 في حالة خطرة على حياتهم.

المصدر: RT + “أ ف ب”