أرشيف يوم: 2015/07/28

رئيس البرلمان يستبعد إمكانية إجراء انتخابات حرة ونزيهة في البلاد عام 2016م

مقديشو (الإصلاح اليوم) –

أكد رئيس البرلمان الصومالي البروفيسور محمد شيخ عثمان جواري أمس الثلثاء أمام نواب البرلمان استحالة إجراء انتخابات عامة في الصومال.

وشكك جواري إمكانية إتمام الأعمال الكثيرة التي بانتظار الحكومة في غضون عام واحد من الموعد المحدد للإنتخابات، مضيفا إلى أن الظروف الأمنية في الوقت الراهن لاتبرر إجراء الانتخابات.

وقال “نعلم جميعا، وتعلم الحكومة والشعب الصومالي بأنه لايمكن أن تجرى انتخابات عامة في أغسطس 2016م، ونحن نعلم أيضا بأن مدة البرلمان والرئيس والرئيس تنتهي في الـ 10 من سبتمبر 2016م”.

وأشار جواري في حديثة بأن جملة من الاسباب تعوق دون إنجاز ذلك الاتنخاب من بينها، عدم إجراء إحصاءات على مستوى أفراد الشعب الصومالي، وبغياب بعض مؤسسات الحكومة التي لم تستكمل حتى الآن بالإضافة إلى عدم إتمام الدستور الفيدرالي.

السفير الكيني ينجو من تفجير فندق ” الجزيرة ” بمقديشو

نيروبي (الإصلاح اليوم) –

نجا السفير الكيني في جمهورية الصومال الفيدرالية السيد لوكاس تومبو من محاولة اغتيال فاشلة جراء تفجير فندق ” الجزيرة” بمقديشو والذي أودي بحياة عدد من الصوماليين ودبلوماسي صيني.

وذكر مكتب الشؤون الخارجية في نيروبي أن لوكاس تومبو نجا من الاغتيال، ولكن دبلوماسين كينيين أصيبا بجروح ، وحالتهما في الوقت الحاضر مستقرة.

ولم يحدد مكتب شؤون الخارجية ما إذا كان السفير داخل فندق الجزيرة أم لا عندما اقتحمت سيارة مفخخة مبني الفندق الخاضع لإجراءات أمنية مشددة.

وكانت بعثات دبلوماسية تقطن  في فندق ” الجزيرة ” من فنادق النجوم بالعاصمة مقديشو ويطل على المطار الدولي.
وتشن القوات الكينية وطائراتها حربا ضارية ضد مقاتلي حركة الشباب التي تبنت العمليات التفجيرية في مناطق جنوب غرب الصومال.

المصدر : المستقلة

الرئيس الصومالي يرحب بتعديل برلمان جلمدج بند الحدود المشترك مع بونت لاند

مقديشو (الإصلاح اليوم) – 

رحب حسن شيخ محمود رئيس جمهورية الصومال الاتحادية  التعديلات المعلنة من قبل ولاية جلمدج في الأقاليم الوسطى على دستور الولاية بشأن الحدود المشتركة مع ولاية  بونت لاند.

كان برلمان جلمدج قد أجرى يوم الجمعة الماضية تعديلا على البند المتعلق بحدود الولايتين الذي كان قد أثار جدلاواسعا بينهما.

وقال الرئيس حسن شيخ محمود مشيدا عن القرار الذي اتفق عليه نواب ولاية جلمدج  “هذه الخطوة تعزز خلق جو من التفاهم المتبادل والسلام والتنمية بين الولايتين”.

وقال إن من الضروري أن تحل المخاوف داخل الإدارات الإقليمية عن طريق المفاوضات.

وقد أعرب الرئيس بأن الهدف من إقامة اللامركزية الإقليمية تسهيل إيصال الخدمات الاجتماعية على كل المجتمع الصومالي.

مجلس الامن يدين تفجير فندق مقديشو

نيويورك (الإصلاح اليوم) –

أدان مجلس الامن الدولي بأشد العبارات تفجير السيارة المفخخة الذي استهدف فندقا في العاصمة الصومالية مقديشو وأدى الى سقوط العديد من القتلى والجرحى.

وأعرب اعضاء مجلس الامن في بيان صحفي عن تعاطفهم وتعازيهم الصادقة لأسر ضحايا “الهجوم الشنيع” وتمنياتهم للجرحى بالشفاء العاجل.

وأكد البيان أن الارهاب بجميع أشكاله يشكل احد أخطر التهديدات للسلم والأمن وأن أي أعمال إرهابية هي أعمال إجرامية لا يمكن تبريرها بغض النظر عن دوافعها وأيا كان مرتكبوها.

وشدد على ضرورة التصدي بكل الوسائل المتاحة للاعمال الارهابية التي تهدد الامن والسلم الدوليين مؤكدا ضرورة تقديم مرتكبي هذا العمل “الاجرامي” الى العدالة.

كما اكد البيان التزام مجلس الامن الراسخ بدعم السلام والاستقرار في الصومال ومساندة جميع الجهات الدولية التي تعمل على دعم الشعب والحكومة في الصومال.

وكان 13 شخصا على الاقل قتلوا في انفجار ناجم عن سيارة مفخخة استهدف فندق الجزيرة الذي يرتاده دبلوماسيون وصحفيون في العاصمة الصومالية مقديشو يوم الاحد الماضي وتبنته حركة الشباب الاسلامية التي تشن الولايات المتحدة هجمات بطائرات بدون طيار على معاقلها في الصومال.

المصدر: كونا

أوباما يتفق مع الإدارة الإثيوبية على دحر حركة الشباب

أديس أبابا (الإصلاح اليوم) –

شدد الرئيس الأميركي، باراك أوباما، على مواصلة “محاربة الإرهاب وحركة الشباب الصومالية”، مؤكداً التعاون مع أثيوبيا لتحقيق هذا الهدف.
وأضاف خلال مؤتمر صحافي مشترك، عقده مع رئيس وزراء إثيوبيا، هايلي ماريام ديسالين، في أديس أبابا أن “بلاده اتفقت مع إثيوبيا، على التعاون في مجال محاربة الإرهاب وحركة الشباب، وعلى تعميق التعاون الاستخباراتي لمحاربة المجموعات الإرهابية، والمناوئة للسلام، واصفاً إثيوبيا بأنها “أكبر دولة تساهم في حفظ السلام بالمنطقة”.

وأوضح أوباما، أنه بحث مع رئيس الوزراء الإثيوبي، الوضع في جنوب السودان، والأوضاع في الصومال، ورحب بـ “الدور الإيجابي الذي تلعبه إثيوبيا في أزمة جنوب السودان”، و”التقدم الذي تحرزه الأميصوم (بعثة الاتحاد الإفريقي في الصومال) والقوات الإثيوبية في الصومال”.

من جانبه، قال رئيس الوزراء الإثيوبي: “اتفقنا على العمل معاً، في مجال تعزيز الديمقراطية ومؤسساتها في إثيوبيا، وتعميق العلاقات في كافة المجالات لدعم التجارة في إثيوبيا”، مشيراً إلى أنه بحث مع أوباما، آفاق التعاون الأمني المشترك في المنطقة، وخاصة في جنوب السودان والصومال.

وأوضح ديسالين، أنه اتفق مع أوباما على “تعزيز قدرات قوات الأمن الصومالية وتكثيف الحملة على الإرهاب، وزيادة التعاون الثنائي في المجال الأمني والاستخباراتي”، مشيراً إلى أن قوات الأميصوم، تحقق تقدماً مهماً على الأرض، وأن قوات بلاده تعمل بالتعاون مع الولايات المتحدة من أجل حفط السلام في المنطقة.

المصدر: وكالات

رئيس الصومال يتحدى حركة الشباب بعد تفجير استهدف فندق الجزيرة

مقديشو (الإصلاح اليوم) –

تحدى الرئيس الصومالي، اليوم، حركة الشباب الصومالية، متوعدًا بإعادة بناء ما هدمته، وذلك غداة تفجير انتحاري استهدف فندقًا يضم بعثات دبلوماسية، وأسفر عن مقتل 13 شخصًا على الأقل.

وأدان شيخ محمود، تفجير الأحد، إذ قال في بيان الإثنين، إن الهجوم استهدف “رمزًا” يتمثل بفندق الجزيرة، اعتاد الأجانب على لقاء نظرائهم به من رجال السياسة الصوماليين ورجال الأعمال والمجتمع المدني.

وتابع: “لكن لدي رسالة إلى هؤلاء الإرهابيين: سيعاد بناء فندق الجزيرة وسيعود إلى العمل مجددًا قريبًا.. هذه طريقتنا في الرد على الاعتداءات القاسية مثل هذه، وهي اعتداءات تؤذي فقط المواطنين الصوماليين الأبرياء وزملاءنا الدوليين الموجودين هنا لتقديم المساعدة”.

وتزامن التفجير الانتحاري، الأحد، وهو الأخير في سلسلة هجمات دامية في هذا البلد، مع مغادرة الرئيس الأمريكي باراك أوباما الدولة الجارة كينيا، متوجهًا إلى إثيوبيا التي وصلها مساء الأحد، والدولتان تشاركان في قوات الاتحاد الإفريقي في الصومال التي تقاتل حركة الشباب، وأدانت واشنطن، هجوم مقديشو الذي وصفته بـ”المقيت”.

المصدر: الوطن نيوز