أرشيف يوم: 2016/09/17

الشباب تعلن مقتل 7 من قوات الحكومة ومصادرة عربات عسكرية

مقديشو (الاصلاح اليوم) –

أعلنت حركة الشباب الإسلامية في الصومال السبت، مقتل 7 جنود من الجيش الصومالي إثر هجوم شنته على بلدة  بمنطقة قريبة من الحدود الكينية.

 وقال المتحدث باسم الحركة عبد العزيز أبو مصعب في تصريحات صحفية عقب الهجوم الذي وقع الجمعة “استولينا على 5 عربات عسكرية وقتلنا عددا من قوات الحكومة.”

من ناحيته، قال الميجر في الجيش الصومالي  محمد جيمكالي في تصريحات صحفية إن “القوات الحكومية تراجعت إلى بلدة أخرى توجد فيها قاعدة للقوة التابعة للاتحاد الأفريقي”، مضيفا “فقدنا 7 جنود على الأقل وسيارتين”.

بدورهم، ذكر شهود عيان أن حركة الشباب التي دأبت على مهاجمة القوات الصومالية في إطار سعيها للإطاحة بالحكومة المدعومة من الغرب، سحبت مقاتليها من بلدة الواك الليلة الماضية، بعد أن قطعوا الاتصالات عن البلدة وهاجموها.

كينيا تعلن مقتل عناصر من الشباب في جنوب الصومال

كيسمايو(الاصلاح اليوم)-

أعلنت القوات الكينية ضمن قوات  حفظ السلام الإفريقية  مقتل 33 عنصرا من مليشيات حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة في عمليات عسكرية بمناطق تابعة لإقليم جوبا السفلى بجنوب الصومال.

وفي بيان صادر من القوات الكينية أكد  أن معارك جرت خلال الأسبوع الماضي  بمنطقة ” جوبوين ” القريبة من مدينة كسايمو أسفرت عن مصرع 25 مسلحا من حركة الشباب المتشددة ، مضيفا إن العدد الأخر قتل في اشتباكات أخرى بمنطقة ” وركوي” بإقليم جوبا السفلى.

وأوضح البيان أن من بين القتلى في العلمية العسكرية مسؤول حركة الشباب في المهارات الفنية.

رؤساء أركان قوات الدول الأعضاء في الأميصوم يبحثون الأوضاع الأمنية في الصومال

جيبوتي (الاصلاح اليوم) –

اتفق رؤساء أركان جيوش الدول الأعضاء في قوات حفظ السلام الأفريقية في الصومال أميصوم  على أهمية القضاء على حركة الشباب، وتدريب الجيش الصومالي ليتولى حفظ السلام والأمن في بلاده بدلا من القوات الإفريقية المتواجدة حاليا.

جاء ذلك خلال اجتماع عقدته لجنة الاتحاد الإفريقي لتنسيق العمليات العسكرية للقوات الإفريقية في الصومال “أميصوم”، أمس، في جيبوتي.

وشارك في الاجتماع رؤساء أركان القوات المسلحة في كل من: جيبوتي، وإثيوبيا، وأوغندا، وكينيا، وبورندي، إضافة إلى الممثل الخاص لرئيسة مفوضية الاتحاد الإفريقي لدى الصومال، فرانسيسكو كايتانو ماديرا.

وقال بيان صادر عن “أميصوم” إن الاجتماع بحث الأوضاع الأمنية في الصومال وتم الاتفاق على وضع خطة متكاملة لتأمين العملية الانتخابية المزمع إجراؤها في البلاد خلال الشهر الجاري .

وأضاف البيان أن رؤساء الأركان اتفقوا على أهمية القضاء على حركة الشباب، وتدريب الجيش الوطني الصومالي ليتولى عملية حفظ السلام والأمن تدريجا، كبديل عن القوات الإفريقية.

وأضاف البيان أن قادة الجيوش المشاركة في قوات “أميصوم” الإفريقية، وضعوا إستراتيجية لعملية حفظ السلام في الصومال ومحاربة الإرهاب.

وتنطلق الانتخابات البرلمانية الصومالية في 24 سبتمبر الجاري، وتستمر حتى 10 أكتوبر، على أن ينتخب رئيس البرلمان في 25 أكتوبر، ومن المقرر أن ينتخب البرلمان رئيس البلاد في الـ30 من الشهر نفسه، بنظام الاقتراع السري.

المصدر: الأناضول

استخبارات الصومال تبدأ تصفية زوجات حركة الشباب من كيسمايو

كيسمايو (الاصلاح اليوم) –

بدأت استخبارات حكومة إقليم جوبالاند استهداف زوجات مقاتلي حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة واللائي يتواجدن في محافظة جوبا السفلى بجنوب الصومال.

وقال أحمد محمود الملقب بـ” أحمد عرب” الناطق باسم استخبارات إقليم جوبالاند لإذاعة صوت أمريكا :” إن زوجات حركة الشباب يمثلن عقبة كأداء في وجه استتباب الأمن والاستقرار في مدينة كسمايو والمناطق المحيطة بها، حيث إن هؤلاء السيدات يلعبن دور الاستطلاع والتجسس لصالح عناصر حركة الشباب المتشددة ” مضيفا إن كثيرا من الاغتيالات ضد وجهاء الأعيان والمواطنين يتم عن طريق تجسس أقارب الجماعة الإرهابية.

وأشار أحمد عرب إلى أنهم لا يفرقون بين المرأة والرجل في صفوف حركة الشباب لأنهما وجها عملة واحدة، وهم الذين يساهمون معا في اضطرابات الأمن والسلام.

ووصف المسؤول الحكومي لإقليم جوبالاند زوجات حركة الشباب بخلايا إرهابية نائمة يجب عليهن التخلص عاجلا أم آجلا.

ويذكر، أن بعض مناطق الجنوب تعيش محارم مليشيات الشباب في وسط المناطق المحررة حيث يذهبن إلى أزواجهن متى شئن مما يؤثر سلبا على الأمن والاستقرار.

الصومال يحتل المرتبة 76 في تقرير السعادة

لندن (الاصلاح اليوم) –

ورد في تقرير السعادة الرابع الذي تصدره الأمم المتحدة سنويا أن أعلى خمس دول في سلم السعادة هذا العام كانت من أوروبا وأغلبها من شمال القارة وهي الدنمارك وسويسرا وأيسلندا والنرويج وفنلندا.

وأظهر التقرير الذي نشرته صحيفة غارديان البريطانية أمس الجمعة أن أكثر عشر دول سعادة تشمل الخمسة المذكورة إضافة إلى كندا وهولندا ونيوزيلندا وأستراليا والسويد.

وبينما جاءت إسرائيل في المرتبة 11، كانت أول دولة عربية هي دولة الإمارات العربية المتحدة التي احتلت المرتبة 28 عالميا تلتها السعودية (34) ودولة قطر (36)، وكانت آخر دولة عربية هي سوريا (156) وسبقتها اليمن في المرتبة 147، والسودان (133) ومصر (119).

وأقل دول العالم سعادة هي بوروندي وكانت شريكاتها في مجموعة آخر عشر دول كلها أفريقية باستثناء سوريا وأفغانستان (154).

وجاء ترتيب العراق في المرتبة 112، متفوقا على 45 دولة في العالم رغم الحرب والأزمات التي تعصف به، وتفوقت عليه الأراضي الفلسطينية المحتلة (الضفة الغربية) التي حلت في المرتبة (108)، واللافت للانتباه أن ليبيا احتلت المرتبة 67 متقدمة على هونغ هونغ (75) التي تلتها الصومال في المرتبة 76 متقدمة على تركيا (78) والأردن (80) والمغرب (90) وموريتانيا (130).

يُشار إلى أن التقرير اعتمد معيارا ذاتيا وآخر موضوعيا، حيث كان تنفيذ الأول عبر إجابات ثلاثة آلاف شخص تقريبا من كل دولة عن سؤال يطلب منهم تقييم حياتهم الراهنة على سلم متدرج يبدأ بالصفر الذي يمثل أسوأ حياة ممكنة وينتهي بالعشرة التي تمثل أفضل حياة ممكنة.

أما المعيار الموضوعي فيعتمد على البيانات المتعلقة بالوضع الاقتصادي والصحي والتنموي. وقال معدو التقرير إن السعادة أصبحت تُعتبر المقياس المناسب للتقدم الاجتماعي والهدف للسياسة العامة، وكان أول تقرير عن السعادة في العالم قد صدر في أبريل/نيسان 2012.

المصدر: الجزيرة نت

مقتل قيادي بارز من حركة الشباب في جنوب الصومال

مقديشو (الاصلاح اليوم) –

قتل قيادي بارز من حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة ليلة الخميس الماضي في حملة أمنية نفذتها القوات الصومالية وقوات حفظ السلام الإفريقية في منطقة “أوطيغلي” التابعة لمحافظة شبيلى السفلى.

وأعلن متحدث باسم الـ(أميصوم) إن محمد حسن قيادي وزعيم بارز  من حركة الشباب  قد قتل مساء يوم الخميسببلدة أوطيغلي.

وأضاف المتحدث أن القوات المتحالفة صادروا أسلحة لدى حركة الشباب.

وأكد أن القوات المشتركة على استعداد للقيام بعمليات أخرى ضد مسلحي حركة الشباب في المناطق الجنوبية والوسطى من الصومال.