أرشيف يوم: 2016/10/09

جوبا لاند تقدم قائمة مرشحيها لعضوية الغرفة العليا للبرلمان (مجلس الشيوخ)

كيسمايو (الاصلاح اليوم) –

 اعلنت الحكومة الاقليمية جوبالاند، ليلة أمس السبت عن ترشيح 20 اسما للغرفة العليا للبرلمان (مجلس الشيوخ)، وكانت بونت لاند وجلمدج قدمتا قائمة المرشحين في وقت سابق من السبت.

وتضم قائمة المرشحين التي قدّمتها ولاية جوبا لاند عشرين مرشحا بينهم عدد من الوجوه السياسية المعروفة في السياسة الصومالية.

تجدر الإشارة إلى أن تكوين الغرفة العليا للبرلمان الفيدرالي القادم تقترب من الانتهاء حيث بقيت قائمة ولاية جنوب غرب الصومال وقائمة “هيرشبيلي” المقررة تقديمها خلال الأوقات المقبلة وفق ما تقوله اللجان المختصة.

اختتام دورة تدريبية لـ400 شرطيا في عذاذو

عذاذو (الاصلاح اليوم) –

اختتمت ولاية جلمدج اليوم الأحد دورة تدريبية استمرت لمدة أربعة أشهر، لأكثر من 400 شرطيا في بلدة عذاذو المقر الحالي لحكومة جلمدج.

وحضر حفل اختتام الدورة التدريبية لأفراد الشرطة رئيس ولاية جلمدج عبد الكريم حسين جوليد وقائد الشرطة الصومالية اللواء محمد حسن حامد إلى جانب مسئولين من إداراة جلمدج وقيادات الجيش والشرطة الصومالية.

وتعهد الرئيس عبد الكريم حسين جوليد مواصلة تدريب قوات الشرطة المحلية للمساهمة في تعزيز الوضع الأمني في البلاد، مشيرا إلى أن هذه القوى الجديدة سوف تلعب دورا كبيرا في عملية استتاب الأمن والاستقرار، وحماية المجتمع.

ومن جانبه قال قائد الشرطة حامد “لقد دربنا المجندين الـ400 التدريب الكامل، وعليهم اعتبارا من الآن فصاعدا أن يشاركوا في تعزيز الأمن العام لولاية جلمدج، ونتوقع منهم أن يتصرفوا بشكل جيد مع المجتمع ويقدموا لهم خدمة جليلة”.

 

تفاهم بين جلمدج وأميركا حول الغارة الجوية على معسكر جيحدن في جالكعيو

عذاذو (الاصلاح اليوم) –

توصلت ولاية جلمدج الاقليمية أمس السبت، مع الولايات المتحدة الاميركية تفاهما حول تسوية تداعيات الضربة الجوية التي وقعت في معسكر “جيحدن” و أسفرت عن مقتل 14 جنديا من قوات جلمدج.

وذكر الرئيس عبد الكريم حسين جوليد رئيس إدارة جلمدج في تصريح للصحفيين في عدادو، أنه التقى مع وفد أميركي السبت، مشيرا إلى أنه والوفد توصلا تفاهما حول الغارة التي وقعت في 28 سبتمبر في الشهر الماضي.

وقال “كما تعلمون، ذهبت إلى مقديشو لمقابلة الوفد الأمريكي، وناقشنا في الغارة الجوية التي وقعت في جالكعيو في الـ28 من سبتمبر الماضي، وبعد نقاش طويل توصلنا إلى تفاهم حول هذه المسألة”. ولم يحدد جوليد شروط وطبيعة ذلك التفاهم.

وأشار أن اميركا اعتذرت عن الغارة. وقال جوليد “اتفقنا على العمل معا وتجنب أي حوادث المستقبل، وقدم الوفد اعتذارا رسميا”،.

ويتوقع أن تعطي الادارة الأمريكية تعويضات لحكومة جلمدج على خلفية الحادث، في حين لم يصدر من الجانب الأمريكي أي تعليق على التفاهم مع جلمدج.

 

استعدادات في جوهر لأداء نواب برلمان “هيرشبيلى” اليمين الدستورية

جوهر (الاصلاح اليوم) –

تفيد الانباء الواردة من مدينة جوهر أن نواب الادارة الجديدة في إقليم هيرشبيلى يجتمعون في قاعة المؤتمرات، اليوم الاحد، في حين تجري فيها الاستعدادات الاخيرة لأداء اليمين الدستورية.

ومن المتوقع أن يحضر مناسبة أداء اليمين الدستورية مسؤولون من الحكومة الفيدرالية ورئيس مجلس الشعب الصومالي محمد شيخ عثمان جواري.

كما تجري استعدادات حثيثة لإختيار رئيس مجلس نواب ولاية “هرشبيلى” لعدد من مرشحين من محافظتي هيران وشبيلى الوسطى، التي من المقرر أن تتم الـ15 من الشهر الجاري.

 

 

 

 

روسيا تستخدم الفيتو ضد مشروع فرنسي لوقف عمليات القصف في حلب

نيويورك ( الاصلاح اليوم )

استخدمت روسيا أمس السبت حق النقض ضد مشروع قرار اقترحته فرنسا يدعو إلى وقف عمليات القصف في حلب، ما حال دون تبنيه في مجلس الأمن الدولي الذي رفض بدوره مشروع قرار قدمته موسكو.

ووفقا لوكالة الصحافة الفرنسية، استخدمت روسيا، الداعم الرئيسي للنظام السوري، حق النقض (الفيتو) ضد مشروع قرار اقترحته فرنسا يدعو إلى وقف عمليات القصف في حلب.

ومن بين أعضاء مجلس الأمن الخمسة عشر، وحدهما روسيا وفنزويلا اعترضتا على المشروع الفرنسي، فيما امتنعت الصين وأنغولا عن التصويت.

وهذه هي المرة الخامسة التي تستخدم فيها روسيا حق النقض في الأمم المتحدة ضد مشاريع قرارات تتعلق بالنزاع السوري، الذي أسفر عن مقتل أكثر من 300 ألف شخص خلال خمسة أعوام.

وبعيد ذلك، طرحت روسيا للتصويت مشروع قرار آخر يدعو الى وقف الأعمال القتالية في شكل أكثر شمولا، وخصوصا في حلب، ولكن من دون ذكر الغارات.

لكن تسعة أعضاء من أصل 15 صوتوا ضد مشروع القرار الروسي، بينهم بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة، في حين أيدته فنزويلا ومصر والصين وامتنعت أنغولا والأوروغواي عن التصويت.

وكان وزير الخارجية الفرنسي جان مارك آيرولت قد حض في مستهل الجلسة مجلس الأمن على التحرك فورا لإنقاذ مدينة حلب السورية من الدمار جراء حملة الضربات الجوية السورية والروسية. 

وقال آيرولت قبل التصويت، أمام الرعب، على مجلس الأمن أن يتخذ قرار بسيطا “المطالبة بتحرك فوري لإنقاذ حلب والمطالبة بوقف ضربات النظام وحلفائه، والمطالبة بوصول المساعدة الإنسانية دون عراقيل، هذا هو الوضع في حلب”.

ويدعو مشروع القرار الفرنسي إلى “وقف إطلاق النار في حلب وفرض حظر للطيران في أجوائها”، فيما يدعو مشروع القرار الروسي “إلى التنفيذ الفوري لوقف الأعمال القتالية، وخصوصا في حلب، كما يدعو جميع الأطراف إلى السماح بإيصال المساعدات الإنسانية”.

المصدر: إينا

مقتل 9 عمال إغاثة منذ مطلع العام في الصومال

مقديشو (الاصلاح اليوم) –

ذكر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الانسانية (أوتشا) أن تسعة عمال إغاثة قُتلوا جراء أعمال عنف في الصومال منذ مطلع العام الجاري.

وأوضح المكتب أن أكثر من 100 حادثة عنف تسببت في حالات الوفاة، بينما أصيب 11 من عمال الإغاثة واختطف ثلاثة آخرون خلال المدة ذاتها.

وأشار المكتب إلى أنه في حال استمر الوضع الأمني غير المستقر في الصومال فذلك سيؤثر على حياة المدنيين ويخلق بيئة مليئة بالتحديات لإيصال المساعدات الإنسانية.