أرشيف يوم: 2017/01/09

طبيب أسنان من حلب “يرسُم ابتسامة هوليوود” على وجه الصوماليين

هرجيسا (الاصلاح اليوم) –

تقرير مراسل الـ بي بي سي “ماري هاربر”

في كل زيارة أقوم بها إلى جمهورية أرض الصومال ذات الحكم الذاتي، ألاحظ أن هناك شيئا جديدا، لكن هذه المرة وجدت المزيد من المراكز التجارية متعددة الطوابق والفنادق والفيلات الفاخرة في العاصمة هرجيسا.

قبل عقدين من الزمن فقط، كانت هذه المدينة تُعرف باسم “دريذن أفريقيا، وذلك بعد أن سُحقت بالقصف الجوي المستمر وفر منها سكانها وطلبوا اللجوء في الخارج.

أقيم مطعم سعودي للوجبات السريعة في المدينة، وظهرت لافتات إعلانية حمراء عن وجبات الدجاج المقلي مع مجموعة متنوعة من الأطعمة الخفيفة غير الصحية، لكن الظاهرة الأبرز كانت قدوم أطباء الأسنان السوريين.

في بلدة “بوراو” النائية حيث فقد البدو ماشيتهم بسبب جفاف مدمر، شاهدت لافتات تظهر صورا لكوارث في علاج الأسنان من بينها أسنان شديدة الالتواء ومشوهة، وأفواه بها فجوات بسبب فقدان بعض الأسنان.

لكن المثير للدهشة أن هذه الصور تحولت لتظهر وجود ذات أسنان ناصعة البياض ترتسم عليها الابتسامات مثل نجوم هوليوود، وكُتب فوق هذه الصور عبارة “طبيب أسنان سوري”.

شاهدتُ الأمر ذاته في هرجيسا، عاصمة أرض الصومال. لقد كان وقت الصلاة في المسجد القريب مني بعد أن دخلت إلى مبنى كُتب عليه لافتة خدمات طبيب أسنان سوري.

كانت هناك فتاة صومالية تقف خلف طاولة مملؤة بفرش الأسنان وخيط تنظيف الأسنان وغيرها من الأدوات التي لم أعرفها لكنها ترتبط بشكل واضح بصحة الفم. وطلبت مني هذه الفتاة الجلوس.

بعد انتهاء الصلاة، دعاني رجل سوري بابتسامة واسعة وكان يرتدي قميصا أخضر للجلوس معه في غرفة الاجتماعات. كان هناك كرسي أبيض حديث للأسنان وعليه وسائد بلاستيكية زرقاء اللون.شاهدتُ ملصقات على الحائط تُظهر تقاطعات الأسنان واللثة.

كانت هناك خزانة خشبية ذات واجهة زجاجية تحتوي على أدوات ثقب وملاقيط وغيرها من أدوات علاج الأسنان المثيرة للقلق، وبجانب الحوض كان يوجد قالب لفم وأسنان أحد الأشخاص.

_93156638_dentist

وجه الرجل حديثه إلي قائلا: “اسمي حسام، وأنا من (مدينة) حلب.”

وحينما سألته كيف انتهى به المطاف ليصل إلى جمهورية أرض الصومال، فأوضح أنه لم يكن من المفيد الذهاب إلى تركيا ولبنان وأوروبا بسبب المصاعب التي تواجه المهاجرين في العثور على عمل يناسب مهاراتهم.

وقال: “دخلت إلى الانترنت، وبحثت في غوغل عن أماكن لا يوجد فيها أطباء أسنان، وأول شيء ظهر أمامي كانت مقديشو (عاصمة الصومال). ذهبت إلى هناك مع زوجتي وابني دون أن أعرف شخصا واحدا لاكتشف فقط أنها مثل حلب. لكن كان هناك اختلاف واحد، لقد زادت مكاسبي ثلاثة أضعاف.”

وأضاف: “سمعنا أن هناك وضعا آمنا في هرجيسا وسوريين آخرين يعيشون هناك، ولذا جئنا إلى هنا. لدينا هنا مجتمع صغير من الأطباء وأطباء الأسنان والمهندسين.”

طبيب سوري آخر
التقيت بطبيب أسنان آخر لكنه من العاصمة دمشق، كانت علامات الحزن ترتسم على وجهه الطويل.

وقال: “أتذكر تحذيرا لمسؤول بارز في الأمم المتحدة بأن سوريا ستصبح الصومال المقبلة. وقد أصبحت الآن هنا من بين جميع الأسنان.”

نظر إلي هذا الطبيب وجها لوجه وسألني: “أنتِ بريطانية، أليس كذلك؟ شعبك لا يريدونا، لكن الصوماليين يريدوننا.”

وهذا الأمر حقيقة، إذ أنني لم ألتق صوماليا واحدا يريد من السوريين أن يغادروا بلده. وأكد الصوماليون الذين التقيتهم أن ذلك هو نفس شعورهم تجاه اليمنيين، وقالوا إنه خلال الحرب الأهلية في أرض الصومال لجأ العديد منهم إلى اليمن عبر البحر، وبعضهم بنى حياة جديدة له في سوريا.

لكن الأوضاع انقلبت رأسا على عقب، وبدأ الناس ينتقلون في الاتجاه المعاكس.

وقال صديق صومالي بينما كنا نتحرك بالسيارة عبر طريق جديد رُصف حديثا يربط العاصمة الصومالية مقديشو بالساحل: “الحرب في سوريا واليمن أمر مؤسف.”

وأضاف: “لكن بطريقة ما كانت هذه الصراعات أمرا جيدا للصوماليين، إذ أنها دفعت إلينا بأشخاص لديهم مهارات نفتقدها، فهذا الطريق السلس والمذهل على سبيل المثال شيده لاجئون سوريون.”

وتابع: “إذا أردت أن تستمتع بأفضل وجبة في البلدة، يجب عليك أن تتجه لمطعم يمني”.

من بين الأشياء الأخرى التي لاحظتها في أرض الصومال هي المطاعم اليمنية الجديدة.

لا يوجد أشياء تلفت الانتباه في هذه المطاعم، التي كان يوجد على مفارش موائدها آثار الشحوم وعلى جدرانها آثار الأدخنة، لكن وجبة الفول في الطبق القديم المصنوع من الصفيح الذي تقدمه هذه المطاعم كانت مذهلة.

يقول فايز وهو مواطن يمني يعمل في أحد المطاعم في أرض الصومال “كنا نسمي (بلدنا) اليمن السعيد، لكن لا يوجد أي شيء يدعو للسعادة الآن في اليمن.”

أوضح عمال المطعم إنهم لم يجدوا أي مشكلة في إنشاء مشروع تجاري في أرض الصومال.

وقالوا: “يجب أن يكون لدينا شريك محلي، وكما هو الحال في أي مكان في العالم، فإن المال هو العنصر الأهم. لكن مواطني أرض الصومال رحبوا بنا بالفعل، لقد عانوا الحرب ويريدون الآن أن يشاركوا سلامهم معنا”.

“اشتقت إلى حلب”

امتلأت معدتي عن آخرها، لكن الفتى الصغير، الذي يخدم في المطعم، أصر على أن يقدم لي شيئا مميزا، وهي الحلوى اليمنية الرائعة.

وبينما كنت أتناول الحلوى اللذيذة، خطر على ذهني حديث طبيب الأسنان السوري الذي ينحدر من مدينة حلب.

لقد قال لي الطبيب السوري: “كنت أتمنى أن تتحدثين العربية، بدلا من التواصل من خلال صديقك الصومالي اللطيف الذي يتحدث لغتي.”

وأضاف: “ولأن الشعور بما أقوله مفقود فإنني أريدك أن تشعري به. أريدك أن تعرفي أن حلب لم تفارق ذهني وقلبي، حلب ستكون دائما وطني”.

 المصدر- بي بي سي

رئيس هيرشبيلى يجري تعديلات إدارية في بعض مدن محافظة هيران

جوهر (الإصلاح اليوم) –

أجرى رئيس حكومة إقليم هيرشبيلى عبد الله علي عوسبلي تعديلات إدارية في بعض البلدات في محافظة هيران.

أقال مرسوم من رئيس حكومة إقليم هير شبيلي، اليوم الإثنين عمدة مدينة بلدوين حاضرة محافظة هيران وسط الصومال محمد عثمان عبدي ونائبه من منصبيهما، وعين خلفا لهما محمد أحمد إبراهيم ( فود عدي) لمنصب عمدة بلدوين وخضر حسن أفرح نائبا له.

كما أقال الرئيس طبقا للمرسوم نائب عمدة مدينة متبان شيخ دون فارح واري، وعين دعالي آدم عبده نائبا جديدا لعمدة مدينة متبان بمحافظة هيران.

السودان تضبط 101 مهاجر صومالي غير شرعي قرب حدود ليبيا

الخرطوم (الاصلاح اليوم) –

أعلنت السلطات السودانية أن قوة عسكرية تراقب الحدود بين السودان وليبيا ضبطت 115 مهاجرا غير شرعي من الصومال وإثيوبيا كانوا على متن شاحنتين في طريقهم إلى ليبيا.

وقال العميد عصام الدين صالح فضيل للصحافيين في منطقة صحراوية غرب الخرطوم إن “عدد المهاجرين 115، 101 صومالي بينهم 34 امرأة و14 إثيوبيا ضمنهم سبع نساء”.

ويعبر الآتون من دول القرن الإفريقي الأراضي السودانية في اتجاه ليبيا ويحاولون منها الوصول إلى أوروبا عبر المتوسط.

وتتراوح أعمار من ضبطتهم السلطات السودانية بين 18 و25 عاما.

وقتل أكثر من خمسة آلاف مهاجر منذ بداية 2016 لدى محاولتهم عبور المتوسط، وفق الأمم المتحدة، في اسوأ حصيلة يتم تسجيلها.

وعبر المتوسط هذه السنة قرابة 360 ألف شخص وفق المنظمة الدولية للهجرة بتراجع عن 2015 حين تجاوز عدد العابرين مليون شخص.

المصدر : سكاي نيوز عربية

تقديم اقتراح ضد رئيس حكومة إقليم جلمدج إلى رئاسة البرلمان المحلي

 عذاذو (الإصلاح اليوم) –

قدم أكثر من 50 نائبا من أعضاء البرلمان المحلي لإقليم جلمدج اقتراحا بحجب الثقة من رئيس حكومة الإقليم عبد الكريم حسين جوليد متهمين إياه بالضعف والعجز عن القيام بالمهام المخولة له منذ وصوله إلى السلطة في 2015.

وقد تم تسليم اقتراح “عدم الثقة” على رئيس حكومة جلمدج إلى رئيس برلمان جلمدج المحلي.

وذكر الرئيس جوليد في تصريح للصحفيين في مقديشو انه يشعر بالاسف من نواب برلمان جلمدج على الحملة ضده، داعيا البرلمان الإقليمي إلى وقف الاقتراح ضده والتوجه لمساعدة الناس المتضررين من الجفاف في مناطق جلمدج.

ومن المتوقع أن تعقد جلسة في مقر برلمان جلمدج في عذاذو لمناقشة اقتراح يحجب الثقة من الرئيس عبد الكريم حسين جوليد.

يأتي هذا بعد يوم واحد من توجيه التهمة  لقوات جلمدج بعرقلة انعقاد الدورات البرلمانية في بلدة عدادو، حسب إذاعةجوب جوغ ف م.

 

 

مقتل 5 أشخاص جراء قصف جوي نفذتها مقاتلات حربية في جنوب الصومال

كيسمايو (الاصلاح اليوم) –

ذكر مسؤول عسكري أن خمسة أشخاص على الأقل قتلوا وأصيب العشرات في قصف جوي، يشتبه أن طائرات حربية أمريكية ضربتها على مناطق تسيطر عليها جماعة “الشباب” الصومالية، بالقرب من مدينة “كيسمايو” الساحلية أمس الاحد.

وبحسب وسائل إعلامية قصفت طائرات مقاتلة يشتبه أنها أميركية على العديد من المعسكرات التابعة لجماعة الشباب، من بينها معسكرا “سينجالير”و”تولو كوسو”على بعد 30 كيلومترا من مدينة كيسمايو.

وذكرت التقارير أن القصف تسبب في وفاة الكثير من المواشي.