أرشيف يوم: 2017/02/19

30 قتلى وجرحى في سوق شعبي بمقديشو

مقديشو (الاصلاح اليوم) –

لقى نحو 30 شخصا مصرعهم اليوم الأحد، جراء تفجير سيارة مفخخة استهدف سوقا شعبيا بمديرية حي وذجير بالعاصمة مقديشو، وفق مصادر أمنية لوكالة الأنباء الوطنية الصومالية ” صونا”.

وقال رئيس حي وذجير في وقت سابق للوكالة :” إن التفجير كان ضخما واستهدف سوق كواو غدي بمقديشو.

وقالت سعيدة، أحد تجار سوق كاواغودي، بحي ودجر، إن “شاحنة كبيرة انفجرت في السوق المزدحم بالمدنيين، ما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى”.

وأضافت أن “الانفجار ألحق أضرارا جسيمة بالمحال التجارية”.

وهرعت سيارات الإسعاف إلى موقع التفجير الذي سمع دويه في معظم أحياء العاصمة.

 

الشباب تتوعد مواصلة القتال ضد الحكومة وتصف الرئيس الصومالي الجديد بـ”المرتد”

مقديشو (الاصلاح اليوم) –

 ندد الشيخ حسن يعقوب أحد القادة البارزين في حركة الشباب المسلحة بانتخاب محمد عبدالله محمد رئيسا جديدا للصومال .. متعهدا في الوقت ذاته بمواصلة الحركة القتال ضد الحكومة في مقديشيو.

وحذر يعقوب – حسبما نقلت شبكة (إيه بي سي نيوز) الأمريكية اليوم الأحد – من تأييد الصوماليين للرئيس الجديد الذي وصفه بـ”المرتد”..معتبرا الفترة التي شغلها محمد كرئيس لوزراء الصومال عام 2010 والتي استمرت 8 أشهر قد ألحقت ضررا كبيرا بالمسلمين.

يذكر أن حركة (الشباب) قد فقدت خلال هذه الفترة العديد من معاقلها الرئيسية في جنوب ووسط الصومال.

الشباب تتبنى مسؤولية اغتيال 3 أشخاص وإصابة آخر

مقديشو (الإصلاح اليوم) –

تبنت حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة مسؤوليته اغتيال مسؤول صومالي وإصابة آخر في حادثين منفصلين في مقديشو، أمس السبت.

وقد اعترضت سيارة كان يستقلها مسلحون من حركة الشباب سيارة محمد عمر هغافي الناطق السابق لإدارة حمن وحيب،  وأطلقوا عليه بوابل من الرصاص، مما أدى الى مقتله على الفور، وفقا لشهود عيان.

كما استهدفت حركة الشباب مسؤول كبير في الاستخبارات الصومالية يدعى حسن طيري في هجوم نفذه مسلحون بسيارة مماثلة في تقاطع عيل جاب بحي حمرججب، مما أدى إلى إصابة الضابط  وقتل اثنين من حرسه.

تشهد العاصمة مقديشو بعد الانتخابات الرئاسية بموجات جديدة من وتيرة العنف تتمثل في زيادة الاغتيالات المنظمة التي تستهدف أفرادا بعينهم.

وفاة 60 شخصا جراء تفشي وباء الاسهال المائي في بلدات بجنوب الصومال

مقديشو (الإصلاح اليوم) –

توفي 60  شخصا على الأقل، بينهم أطفال بعد تفشي وباء الإسهال المائي خلال الأسبوعين الماضيين في جنوب الصومال.

وقال عضو مجلس الشيوخ، حسين شيخ محمود “ان الوضع في ولاية جنوب الغرب سيئ للغاية؛ بسبب تردي الحالة الصحية للسكان في البوادي والقرى”.

وأشار السيناتور إلى أن 37 شخصا لقوا حتفهم من بينهم الأطفال في قرية تابعة لمدينة واجد بمحافظة بكول اليومين الماضيين، مشيرا إلى أن بلدات أخرى في جنوب الغرب تشهد حالة مرضية لم تستطع السلطات الطبية فيها مواجهتها.  

وناشد السيناتور حسين شيخ محمود الأمم المتحدة ووكالات الإغاثة الدولية تقديم مساعدة إنسانية عاجلة لإنقاذ آلاف الصوماليين من وباء الكوليرا الناتج من أزمة الجفاف.