أرشيف يوم: 2017/05/08

الرئيس يزور بلدة أفجويي بمحافظة شبيلى السفلى

أفجويي (الإصلاح اليوم) –

وصل الرئيس الصومالى محمد عبد الله فارماجو وبرفقته وزير الدفاع ومسئولين حكوميين اخرين الى مدينة افجوى فى محافظة شبيلى السفلى صباح اليوم الاثنين، برحلة عبر البر.

وتم تشديد أمن الطريق الرئيسى الذى يربط مقديشو بأفجوى، حيث توقفت حركة النقل العام والخاص قبل سفر الرئيس إلى المنطقة.

وذكرت مصادر ان هذف زيارة الرئيس الصومالى هو تفقد الاوضاع هناك والاجتماع مع سكان المدينة وقادة الجيش والسلطات المحلية لبحث الاحتياجات الامنية والاجتماعية والازمات الانسانية.

مجلس الشيوخ يختتم أعمال جلسته الأولى

مقديشو (الاصلاح اليوم) –

اختتم مجلس الشيوخ الصومالي الليلة الماضية في مناسبة أقيمت بمقره بالعاصمة مقديشو جلسته الأولى والتي استمرت لأربعة أشهر ماضية.

وقد حضر المناسبة كل من الرئيس الصومالي محمد عبد الله فرماجو، ورئيس الوزراء حسن علي خيري، ومسؤولين آخرين.

 وقال رئيس المجلس عبدي حاشي  عبد الله :”  إن مجلسنا أنجز مهاما كبيرة في الأشهر الماضية، وتمكنا من تشكيل لجان دائمة  تقوم بواجباتها وفق اللوائح الدستورية  ” .

من جانبه أوضح رئيس البرلمان الفيدرالي محمد شيخ عثمان جواري أن مجلس الشعب متعاون مع مجلس الشيوخ، حيث تجتمع اللجان في المهام المشتركة.

مقتل 4 مليشيات قبلية في محافظة شبيلى الوسطى

جوهر (الإصلاح اليوم) –

تسببت اشتباكات بين مليشيات قبلية وقوات حكومية فى محافظة شبيلى الوسطى بمقتل 4 من رجال الميليشيات.

وتفيد التقارير إلى أن القوات الحكومية قتلت أمس الأحد في اشتباكات ما لا يقل عن اربعة ميليشيات مسلحة بالقرب من منطقة راغي عيللي.

واصيب اثنين آخرين من الميليشيات خلال عملية ليلية نفذتها القوات الحكومية لتطهير حواجز الطرق غير القانونية فى المنطقة، وفقا لما أوردته وسائل إعلام.

الحكومة تعلن قتل قيادي من الشباب في شبيلى السفلى

مقديشو (الاصلاح اليوم) –

أعلنت الحكومة الصومالية، الأحد، أنها قتلت قياديا بحركة الشباب في مداهمة شنتها قواتها في خضم عملية واسعة تستهدف الحركة.

وذكر وزير الإعلام الصومالي عبدالرحمن عمر عثمان في بيان إن قياديا  من حركة الشباب في محافظة شبيلي السفلى، وثلاثة من مساعديه قتلوا الجمعة في قرية بارير، غرب العاصمة، مقديشو.

وقال الوزير أن “القوات المسلحة الصومالية تمكنت في 5 مايو الجاري من قتل القيادي في صفوف الشباب المدعو معلم عثمان عبدي بدل، وثلاثة من مساعديه”.

وجاءت المداهمة بعد يوم واحد من مقتل جندي أميركي، بينما كان في مهمة دعم لعملية يقوم بها الجيش الصومالي في المنطقة نفسها ضد الحركة.