أعضاء مجلس الأمن يدينون الهجوم الإرهابي في الصومال

نيويورك (الاصلاح اليوم) –

أدان أعضاء مجلس الأمن بأشد العبارات الهجوم الإرهابي الذي وقع في الرابع عشر من حزيران / يونيه 2017 واستهدف المدنيين في مقديشو، مما أسفر عن مقتل عشرات الأشخاص وإصابة عدد أكبر بكثير بجراح.

وأعرب الأعضاء عن عميق تعاطفهم وتعازيهم لأسر الضحايا، بمن فيهم أفراد قوات الأمن الصومالية وكذلك شعب الصومال وحكومته. وتمنوا الشفاء العاجل للمصابين.

وأشاد أعضاء مجلس الأمن بالاستجابة السريعة للأمن الصومالي والمسعفين.

وأكد الأعضاء، في بيان صحفي، من جديد على أن الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره يشكل واحدا من أشد الأخطار التي تهدد السلم والأمن الدوليين، وشددوا على ضرورة تقديم مرتكبي هذه الأعمال الإرهابية الشنيعة ومنظميها ومموليها وداعميها إلى العدالة.

وأكد أعضاء مجلس الأمن ضرورة قيام جميع الدول بمكافحة تهديدات السلم والأمن الدوليين الناجمة عن الأعمال الإرهابية، وذلك وفقا لميثاق الأمم المتحدة والالتزامات الأخرى بموجب القانون الدولي.

وأشاد أعضاء مجلس الأمن بجميع الأطراف الصومالية والدولية الفاعلة التي تعمل على إحلال السلام والاستقرار في الصومال. وكرر الأعضاء الإعراب عن تصميمهم على دعم السلام والاستقرار والتنمية في الصومال.

المصدر: مركز انباء الامم المتحدة

عن islamadmin

شاهد أيضاً

الرئيس الصومالي يبحث العلاقات مع نظيره المصري هاتفيا

مقديشو (الاصلاح اليوم) – أجرى رئيس الجمهورية محمد عبدالله فرماجو، أمس الاثنين، اتصالا هاتفيا مع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *