أرشيف يوم: 2017/06/20

انفجار كبير يهز العاصمة مقديشو وسط مخاوف من سقوط أعداد كبيرة من الضحايا

مقديشو (الإصلاح اليوم) –

سمع قبل قليل دوي انفجار كبير في مديرية ودجر بالعاصمة مقديشو أسفر عن سقوط ضحايا معظمهم من المدنيين دون تحديد العدد، وفق مصادر إعلامية.

واستخدم الانفجار الذي تبنته حركة الشباب بشاحنة متوسطة الحجم حملت بالمتفجرات استهدفت مقر إدارة المديرية، حسب ما أكده مسؤول محلي من مديرية ودجر لوسائل إعلام.  

ويكتظ المدنيين في سوق ودجر القريب من مكان الهجوم وسط مخاوف من سقوط أعدادا كبيرة من المدنيين بسبب الحركة التجارية النشطة التي يشهدها التسوق قبيل أيام عيد الفطر المبارك.

تأتي هذه الاعتداءات الشنيعة في وقت تستعد في الأمة الإسلامية باستقبال أيام عيد الفطر المبارك بفرح وسرور وتجري استعداداته في الأسواق المحلية.

رئيس الجمهورية يتكفل برعاية 180 يتيما في دار للأيتام في مدينة أفجوى

أفجوى (الاصلاح اليوم) –

تكفل رئيس الجمهورية الاتحادية محمد عبدالله فرماجو برعاية الإيتام المقيمين في دار للأيتام بمدينة أفجوي التابعة لمحافظة شبيلى السفلى.

ويدير دار الايتام الذي عرف سابقا بـ “دار الثورة للفتيات اليتيمات” مصلحة السجون الوطنية.

وأشارت رئيسة دار رعاية الأيتام في مدينة أفجوي فاطمة أحمد جمعالى – حسب وكالة الانباء الوطنية “صونا” إلى أنهم نجحوا في إعادة تأهيل دار الأيتام بعد الحروب والصراعات التي شهدتها البلاد.

وقد استلم الايتام البالغ عددهم 180 مبالغ مالية من رئيس الجمهورية قدرها 110 دولار لكل يتيم بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك.

وتعهد رئيس الجمهورية بتقديم كفالة رعاية الأيتام في تلك الدار في مدينة أفجويي شهرياً.

 

الحكومة تبرر سد المنافذ على الطرق الرئيسة في مقديشو كعامل احترازي لوقوع عمليات إرهابية

مقديشو (الإصلاح اليوم) –

أوضحت الحكومة الاتحادية الأسباب وراء إغلاق الطرق البينية غير المعبدة في أحياء العاصمة مقديشو خلال الأيام القليلة الماضية.

وأكد وزير الأمن الداخلي محمد أبوبكر إسلو أن هذه الخطوة تعني إلى إحداث تغييرات جذرية في تعزيز أمن العاصمة خلال الشهر الفضيل، وودعا سكان المدينة إلى التحلي بالصبر لفترة قصيرة تجاه هذه الإجراءات الأمنية لصالح الأمن العام للبلاد.

وقال الوزير “هي استراتيجية للاستقرار من قبل وزارة الأمن لمنع واستيلاء صانعي الاضطرابات في مقديشيو الذين يتجنبون الشوارع الرئيسية ويختارون الشوارع الخلفية غير المعبدة كمنفذ للتسلل إلى أهدافهم.

وقال الوزير إيسلو: “لقد شاركنا خلال الشهرين الماضيين في عمليات واسعة في البلاد لتحقيق الاستقرار في أمن المدينة ونجحنا في إحباط العديد من المحاولات التي قام بها العدو”.

واضاف الوزير إيسلو “من اجل تعزيز الامن سيستخدم قوات الأمن كل ما هو ممكن”. تم حظر بعض الشوارع التي كان يمكن الوصول إليها من قبل. والسبب هو جعل الشعب الصومالي في مأمن. كل يوم نفقد حياة نفيسة بسبب الانفجارات من قبل المسلحين. ولكي نوقف ذلك، علينا أن نحسن أمن المدينة ونطلب من الناس تعزيز العمل مع ضباط الأمن في العمليات “.

وتبذل قوات الأمن جهودا كبيرة لتحقيق الاستقرار في المدينة خصوصا خلال الأيام العشر الأخيرة من شهر رمضان.

بريطانيا تقدم 60 مليون جنيه إسترليني لمساعدة الصومال

لندن (الاصلاح اليوم) –

أعلنت وزيرة التنمية الدولية البريطانية بريتي باتيل اليوم بعد زيارتها لإثيوبيا والصومال تقديم  حكومتها 60 مليون جنيه إسترليني من الدعم العاجل لمساعدة الصومال في مكافحة المجاعة.

وأوضحت الوزيرة ان أكثر من مليوني شخص بحاجة إلى المياه والغذاء والإمدادات الطبية الأساسية في الصومال وإثيوبيا، مشيرة إلى أن الدعم يشمل 60 مليون جنيه إسترليني للصومال و 30 مليون جنيه إسترليني لإثيوبيا.

ودعت في بيان إلى دفع عالمي جديد متضافر لمنع ملايين الأشخاص من فقدان حياتهم في شرق إفريقيا بسبب خطر المجاعة والأمراض.

كما حذرت من تفاقم الأزمة لتصل إلى نقطة حرجة وأن فقدان الزخم في الاستجابة الدولية يمكن أن يعكس بسرعة التقدم المحرز ويكلف الأرواح ويزيد من زعزعة الاستقرار بالمنطقة.

المصدر: وكالات

وزير خارجية قطر: لا مفاوضات تحت الحصار

الدوحة (الاصلاح اليوم) –

قال وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني إن قطر لن تتفاوض مع الدول التي قطعت العلاقات الاقتصادية واتخذت إجراءات ضدها ما لم ترفع الحصار عنها، وأوضح الوزير القطري أن أي مفاوضات بشأن الأزمة يجب أن تبدأ بعد رفع الحصار عن قطر.

وأشار إلى أن الدوحة أبدت رغبة بالحديث عن المشكلة منذ بداية الأزمة، إلا أنها لم تستلم أي مطالب، وشدد على أن الشؤون الداخلية لقطر غير قابلة للتفاوض، بما في ذلك مستقبل شبكة الجزيرة.

وأضاف وزير الخارجية القطري أنه لا يمكن حل أي أزمة من خلال المواجهة، بل عبر الجلوس إلى طاولة النقاش، كما أكد أن الحوار يجب أن يكون بناء على أسس واضحة.

وعن وساطة دولة الكويت، قال الوزير إن أمير الكويت لم يتسلم أي مطالب تتعلق بالأزمة وأن هذه الوساطة مستمرة، معبرا عن ثقته بالكويت وأميرها وجهوده من أجل الحل.

ورغم تأكيد الوزير أنه لا يستطيع التنبؤ بموعد لنهاية الأزمة الخليجية، فقد أكد أن الدوحة لا تزال تأمل أن تثمر الوساطة الكويتية في حل الأزمة.

وقال وزير الخارجية القطري إنه سيتوجه إلى واشنطن مشددا على أن العلاقة بين قطر والولايات المتحدة علاقة استراتيجية واقتصادية.

وأوضح أنه من الضروري أن يطلع الجانب الأميركي على وجهة نظر أخرى لهذه الأزمة وحقيقة الانتهاكات، لأنه حتى وقت قريب كانت هناك وجهة نظر واحدة.

كما أكد أن قطر ماضية في الإجراءات القانونية بشأن الحالات الإنسانية جراء الحصار.

المصدر : الجزيرة