أرشيف يوم: 2017/06/21

الرئيس يستقبل طفلا حاز بجائزة حفظ للقرءان الكريم

مقديشو (الاصلاح اليوم) –

إستقبل رئيس الجمهورية محمد عبدالله فرماجو مساء أمس الثلاثاء في القصر الرئاسي محمد عبدالله آدم  الحائز على المركز الأول في مسابقة حفظ القرآن الكريم والتي إقيمت في مدينة دار السلام في تنزانيا.

وشارك الطفل الصومالي (12 ) عاما الحافظ بكتاب الله محمد عبد الله آدم ممثلا دولة الصومال بمسابقة القراءن الكريم التي انعقدت في دار السلام بجمهورية تنزانيا.

واحتل محمد عبد الله المركز الأول في المسابقة ليحصل على جائزة نقدية قدرها مليون شلن تنزاني تعدل بـ(7000 دولار أميركي).

 

رئيس الجمهورية يتوجه إلى كمبالا في إطارة زيارة رسمية تستغرق يومين

مقديشو (الاصلاح اليوم) –

توجه رئيس الجمهورية الاتحادية محمد عبدالله فرماجو، على رأس وفد رفيع، اليوم الأربعاء،إلى العاصمة الأوغندية كمبالا في زيارة رسمية تستغرق يومين.

ومن المقرر  أن يبحث الرئيس الصومالي مع نظيره الاوغندي العلاقات الثنائية بين البلدبن وسبل تطويرها في كافة المجالات بالإضافة إلى القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك .

وتعد هذه الزيارة رابع زيارة رسمية له إلى دول الجوار منذ انتخابه رئيسا للبلاد في فبراير الماضي.

منظمة “العمل من أجل الجوع”: المجاعة في الصومال بلغت مستوى الطوارئ

نيروبي (الاصلاح اليوم) –

حذّرت منظمة “العمل من أجل الجوع” في بيان لها من المجاعة في الصومال التي بلغت “مستوى الطوارئ”.

وذكرت مسؤولة عمليات المنظمة في منطقة شرق وغرب افريقيا، أوريلي فريال، بأن نسبة سوء التغذية العامة في المنطقة وصلت إلى 22%، وفي بعض المناطق، تجاوزت 30%.

وتواجه الصومال عامها الرابع من الجفاف، حيث يحتاج 3,2 مليون شخص إلى مساعدات غذائية طارئة.

واستنكرت المنظمة أن الجفاف والفقر وانعدام الأمن تسببوا في طرد أكثر من 1,8 مليون شخص إلى طرق المنفى، وما يقرب من شخص من أصل ستة لم يعد لديه منزلًا.

قطر: اختراق موقع “قنا” نفذ من قبل دول مجاورة تشارك في الحصار

الدوحة (الاصلاح اليوم) –

أعلن النائب العام القطري، علي بن محسن بن فطيس المري، أن اختراق موقع وكالة الأنباء القطرية “قنا” نفذ من قبل “دول مجاورة مشاركة في الحصار” المفروض على بلاده.

وقال المري، في مقابلة مع قناة “الجزيرة القطرية”، اليوم الثلاثاء: “اختراق موقع وكالة الأنباء (القطرية) نفذته دول مجاورة مشاركة في الحصار”.

وأضاف المري مشددا: “الأدلة التي بحوزتنا كافية لتوجيه الاتهام لدول الحصار”.

وأشار النائب العام القطري إلى أن “ما يحدث مع قطر ليس مقاطعة، بل حصار كامل وعقاب جماعي للقطريين والمقيمين”.

وتأتي هذه التصريحات في الوقت الذي تشهد فيه منطقة الخليج العربي توترا داخليا كبيرا على خلفية إعلان كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر، صباح يوم 05/06/2017، عن قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر ووقف الحركة البحرية والبرية والجوية مع الدوحة، لتنضم إلى هذه القائمة لاحقا حكومة الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، والحكومة الليبية المؤقتة برئاسة عبد الله الثني، وكذلك دول المالديف وموريشيوس، وموريتانيا، وجزر القمر.

واتهمت هذه الدول السلطات القطرية بدعم الإرهاب وزعزعة الاستقرار في المنطقة.

ونفت قطر بشدة هذه الاتهامات، مؤكدة أن “هذه الإجراءات غير مبررة وتقوم على مزاعم وادعاءات لا أساس لها من الصحة”.

وبدأ تأزم العلاقات بين قطر والدول المشاركة في حصارها بعد أن نشر في موقع وكالة الأنباء القطرية “قنا”، يوم 24/05/2017، تصريحات منسوبة لأمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، حول بعض المواضيع الحساسة في المنطقة.

وتضمن التقرير دعوة “للأشقاء” في مصر والإمارات والبحرين إلى “مراجعة موقفهم المناهض للدوحة”، وقوله إن “إيران تمثل ثقلا إقليميا وإسلاميا لا يمكن تجاهله، وليس من الحكمة التصعيد معها” وتشكل “قوة كبرى تضمن الاستقرار في المنطقة”.

كما نشرت على الموقع ذاته خبرا منسوبا إلى وزير الخارجية القطري، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، أُعلن فيه عن “سحب سفراء قطر لدى السعودية، ومصر، والكويت، والبحرين، والإمارات، ومغادرتهم هذه الدول خلال 24 ساعة”.

ونفت وكالة الأنباء القطرية لاحقا نشرها لهذه التصريحات، معلنة أن موقعها تعرض لاختراق من جهة غير معروفة.

وأكدت السلطات القطرية أن كلا الخبرين المذكورين مفبركان. 

ووقع هذا الحادث على خلفية القمة الأمريكية العربية الإسلامية التي انعقدت في الرياض في 20-21 مايو/أيار الماضي بمشاركة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب.

المصدر: الجزيرة